متابعات

يوسف منصور…هذه هى السياحة العلاجيه القادرة على نهوض مصر طبيا

علاج السرطان بالكيماوي أكذوبة كبيرة صنعتها شركات الأدوية لتحقيق عائدات مادية لا أكثر

السياحه العلاجيه التي يسعي لها الوزراء و الدكاتره هيقدموا ايه؟

ايه اللي هيخلي العالم ييأتوا للعلاج هنا هل مصر فيها مستشفى زي الكويت او زي بتاعت الملك فيصل زي بتاعت المانيا  او سويسرا زي بتاعت امريكا حتي او لو عملتو ازيها ايه اللي هتقدمه غير الاشعاع الكيماوي يعني مفيش حاجه بتقدمها السياحه العلاجيه لازم يكون عندك حاجه فريده مش موجوده عند اي حد في العالم
ولو بحثنا على الانرنت هنجد ان سنة 2025 اغلب العلاجات هتكون عن طريق الخلايا .
كلمة الخلايا لسه لغاية دلوقتي كل الناس بتتكلم عن الخلايا الجزعيه ، الخلايا الجزعيه مبتعالجش شئ انها تبني فقط الاعضاء بمعني ان الكبد فيه تليف بيتبني بأبرة مش بمشرط ولا عمليه جراحيه
لما الناس تعرف ان اللي عنده تليف كبد هنا بدون ميتقطع ولا يدخل غرفة عمليات ممكن يجولك مصر من اكبر حته ف العالم و يمكن رؤساء العالم ف لازم يكون في حاجه فريده من نوعها عشان نقدر نقول اننا عندنا سياحه علاجيه ..
 لان الجو لما كان جيري انزيلو هنا بتاع الفنادق بتاعت دبي “اطلنتس” و “بهامس” لما كنت بحكيله ووديته الغردقه وشرم الشيخ  خدني البهامس خدني موريشس ف عندهم مياه و جو غير عادي برضه زي هنا يعني اللي هناك هنا انما انت عايز تقدم علاج للامراض المستعصيه
السرطان له علاج زي م كل داء له دواء  بنقول عليه عالم قدير بيحبنا مش معقوله هيسبنا للبهدله و هو عارف انه هيجيلنا الامراض دي عشان مصر تجذب العالم و تساعد المصريين خلاص فيه نقله طبيه كبيرة
ليه الطب ف امريكا مش راضي عليه لان ميعرفوش يعلبوه مقدروش يعملوه منتج ويبيعه لكل الناس لان ربنا اعطى كل واحد علاجه 

الثلاث حلايا زى ما قولنا بسم الله الرحمن الرحيم فى خلايا بتقوى جهاز المناعه وخلايا تحارب الخلايا السرطانيه والخلايا الجذعيه ودى فيها عمليات نصب كتير جدا ولكن هنا نحتاج خلايا المنشأ خلايا البناء اللى ربنا اعطها لنا استبن

وأكد أنه وفريق معه قاموا بعلاج الكثير من الأشخاص الذين أصيبوا بأمراض مختلفة، حتى أن وزارة الصحة كانت ترسل أشخاصا للعلاج على نفقة الدولة، مشيرا إلى أن الناس اعتادت على شراء الادوية دون البحث عن طرق أخرى إلى العلاج، مع أن الله خلق لكل داء دواء بداخلنا.

ويفسر يوسف منصور وجهة نظره بأن العلاج الكيميائي يدمر الجسم ويهلكه، فهو يقتل مناعة الإنسان مع أن علاج السرطان يحتاج لتقويه المناعة.

وأضاف “منصور”،”أنا لا أقدم دعاية من أجل عمل ولست مندوباً دولياً لمنظمة أو شركة أو مستشفى أو معمل أنا فقط أدق ناقوس الخطر”.
وتابع:”أقول إننا نفقد الملايين بل المليارات بسبب العلاج الكيماوى وبسبب استيراد أدوية علاج الكبد على سبيل المثال مؤكداً انه يستطيع معالجة كل المصريين من أمراض السرطان”.
وقال المفروض السياحة العلاجية تكون كدا ونتكلم كلام سليم من اجل مصر وليس من اجل انشاء مستشفيات مبتعملش حاجة
وأكد انه لايوجد حاجة فى الطب أسمها دكتور خلايا جذعيه نهائى فى حاجة أسمها معمل خلايا جذعيه دا الفرق اللى الناس لازم تعرفه مطلوب خلق جيل جديد يدرك كيف يتعامل بالخلايا  علشان نتفوق فى السياحة العلاجيه

بوليصه تأمين

هنعمل بوليصه تامين ودى محدش بيعملها هل لمابتيجى تعمل عمليه لوز لو لم تنجح هتعرف تاخد فلوسك ،احنا بنقول اللى عنده سرطان او تليف فى الكبد هنقدر نقدم له بوليصه تامين بعد6 الاف حاله بنقدر نشوف وطقم الدكاتره لو شاف دا وقال نعم نعطى المصاب بوليصه تامين لو اتعلجت ومخفتش هترجع لك فلوسك

علاج المستقبل لازم يكون فى مصر طلبوا منى اعمل المركز فى المكسيك لكنى اريد عمله فى مصر وكل اللى محتاجينه 7 او 8 حجرات لازم العالم كله يجي مصر وندعم صندوق تحيا مصر

للحديث بقيه

 

بوابة الشباب نيوز

جاء إطلاق بوابة الشباب نيوز على الانترنت ليكون وسيلة لمعرفة الاخبار اول باول، ويمثل إضافة قوية في الفضاء الالكتروني، وجاءت انطلاقة الموقع من مصر من قلب الاحداث ليهتم بالثورات العربية والمشاكل السياسية ويغطى الفعاليات الاقتصادية والرياضية ويواكب علوم التكنولوجيا ويغطي اخبار المرآة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى