متابعات

برلماني يتهم التعليم العالى بالتواطؤ فى مواجهة الكيانات التعليمية الوهمية والمزيفة

اتهم النائب السيد شمس الدين عضو مجلس النواب وزارة التعليم العالى والبحث العلمى بالتواطؤ فى مواجهة الكيانات التعليمية الوهمية والمزيفة مطالباً من الحكومة اتخاذ قرارات فورية بالغلق الفورى لجميع الكيانات التعليمية الوهمية والمزيفة.
وقال ” شمس الدين ” فى طلب احاطة قدمه للمستشار الدكتور حنفى جبالى رئيس مجلس النواب، اليوم، لتوجيهه الى الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى واللواء محمود شعراوى وزير التنمية المحلية إنه للاسف الشديد يتم من خلال هذه الكيانات الوهمية والمزيفة والتى تعمل ليلاً ونهاراً بدون الحصول على تراخيص منح شهادات ودبلومات طبية مزورة ومزيفة.
وأشار  الى أنه كل فترة تخرج علينا وزارة التعليم العالى ببيان تقول فيه انها نجحت فى مداهمة بعض الكيانات الوهمية التى تقوم بمزاولة العملية التعليمية بدون ترخيص متسائلاً : كيف يقوم اصحاب هذه الكيانات بانشائها وبدون اى تراخيص ويقومون بمنح ضحاياهم شهادات ودبلومات مرورية تحت سمع وبصر الحكومة.
وطالب النائب السيد شمس الدين من الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء شخصياً اعطاء اولوية قصوى لهذا الملف الخطير خاصة فيما يتعلق بوجود كيانات وهمية تعطى دبلومات مزورة فى الشأن الطبى وهو مايمثل خطراً داهماً على صحة المواطنين مؤكداً  ضرورة تكليف جميع المحافظين على مستوى الجمهورية بشن حملات مكثفة على الكيانات التعليمية الوهمية وتقديم جميع القائمين عليها للمحاكمات العاجلة بعد فشل وزارة التعليم العالى للقيام بهذه المهمة.
وكان الدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي قد تلقى تقريرًا مقدمًا من السيد عطا رئيس قطاع التعليم، حول جهود لجنة الضبطية القضائية بالوزارة في مُداهمة الكيانات التي تقوم بمزاولة العملية التعليمية دون ترخيص.
وأشار التقرير إلى مُداهمة اللجنة للمُنشأة المُسماة المركز العالمي لعلوم الحاسب الآلي والتكنولوجيا Academy (ASA) والكائن مقرها في (شارع الظافر – مدكور الهرم – الجيزة)، وتزعُم منح شهادات مُعتمدة في العديد من المجالات ومنها ( مساحة وخرائط، تحاليل طبية، حفر وتكرير البترول، الحاسب الآلي)، وذلك بدون الحصول على التراخيص اللازمة من وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والجهات المُختصة.
وأصدر وزير التعليم العالي قرارًا بغلق المُنشأة الوهمية، كما قام بمخاطبة محافظ الجيزة، لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة في هذا الشأن
وأشاد عبدالغفار بجهود لجنة الضبطية القضائية في التصدي لهذه الكيانات، مُوجهًا بتكثيف جهودها خلال الفترة المقبلة لمُداهمة أي كيانات وهمية أو مقرات تمارس أنشطة تعليمية دون الحصول على ترخيص، حفاظًا على مصالح الطلاب وأولياء الأمور وضمانًا لعدم التلاعب بهم.
وأوضح عادل عبدالغفار المستشار الإعلامي والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم إعداد قائمة بالمؤسسات التعليمية المُعتمدة من وزارة التعليم العالي، وتم نشرها على موقع وزارة التعليم العالي وصفحات التواصل الاجتماعي الرسمية للوزارة، وذلك للاطلاع عليها من جانب الطلاب وأولياء الأمور، حتى لا يقعوا فريسة للكيانات الوهمية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى