بقلم القراء

إبراهيم الحداد …. كلام في الإدارة

كتبه إبراهيم الحداد

حيث ثبت علميا عند تحليل سبب فشل العديد من مظمات الأعمال أن 70 % من هذه المنظمات تفشل إداريا و 30 % منها تفشل لأسباب أخرى، وانا دائماً من مؤيدي فكرة أن المنظمه أكبر من الفرد. وقس علي ذلك أي منظمه حتي لو كانت الدوله نفسها، حيث يجب أن يكون جميع الأفراد في خدمه المنظمه فإذا ما أعتقد فرد ما انه أكبر من المنظمه فهذا خطأ كبير في التفكير بالنسبه له ..!

وإذا ما أعطت اداره المنظمه الفرصه لأي فرد في أن يعتقد في نفسه أنه أكبر منها فهذا خطأ إداري عواقبه كارثيه، إن العمل الجماعي وروح الفريق هو ركيزه أساسيه من اسس النجاح، البعض يكمل البعض فيصب النفع في مصلحه الكل وأن احترام المنظمه والتقدير المتبادل منبعه الأول التربيه السليمه من الاسره، فإذا ما كان شخص يمتلك اكبر المهارات ولكنه غير منضبط مهنياً أو أخلاقيا فضرره الواقع علي المنظمه أكبر من نفعه، وعلي العكس فإذا ماكان شخص آخر أقل مهنياً لكنه أكثر انضباطا وأخلاقا فإنه مع الوقت سيتحسن مهنياً ويكون نفعه علي المستوي البعيد أكبر، ومن عجائب القدر أن ماعلا وتكبر شخص في شئ ما وظن نفسه أكبر من أي أحد إلا وقسمه الله فيما علا وتكبر، وايضا نقول إن التواصل مع العمال داخل بيئة العمل والتواصل مع البيئة الخارجيه المحيطة من الأمور الهامة حيث ان التواصل مع العمال داخل المنظمه ومع البيئة المحيطه بها يسهم الي حد كبير في توصيل رساله المنظمه، حيث أن العمال هم خط الدفاع الأول دخليا، والبيئة المحيطه هي خط الدفاع الأو خارجيا، إن كل نقطه توضع في سطر الإيجابية تحقق المزيد من النجاح عن ورفع الروح المعنوية مما يؤدي في النهايه لزياده الإنتاج وصولا بالمنظمه لتحقيق أهدافها وإشباع حاجات كل المتعاملين معها ً، إن الاداره السليمه تتوقف علي الفهم الواعي لها وإدراك مدي أهميتها لتحقيق الأهداف وصولاً للنجاح المقصود الذي يعود نفعه علي الكل ،

بوابة الشباب نيوز

جاء إطلاق بوابة الشباب نيوز على الانترنت ليكون وسيلة لمعرفة الاخبار اول باول، ويمثل إضافة قوية في الفضاء الالكتروني، وجاءت انطلاقة الموقع من مصر من قلب الاحداث ليهتم بالثورات العربية والمشاكل السياسية ويغطى الفعاليات الاقتصادية والرياضية ويواكب علوم التكنولوجيا ويغطي اخبار المرآة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى